ما هي المدن الأقل تسبباً للتوتر في العالم؟

المنتديات اخبار واراء أخبار اليوم ما هي المدن الأقل تسبباً للتوتر في العالم؟

ما هي المدن الأقل تسبباً للتوتر في العالم؟

  • محمد رجا
    محمد رجا

    ما هي المدن الأقل تسبباً للتوتر في العالم؟
    آخر تحديث الأربعاء, 13 سبتمبر/ايلول 2017; 12:58 (GMT +0400).
    ما هي المدن الأقل تسبباً للتوتر في العالم؟ما هي المدن الأقل تسبباً للتوتر في العالم؟ما هي المدن الأقل تسبباً للتوتر في العالم؟ما هي المدن الأقل تسبباً للتوتر في العالم؟ما هي المدن الأقل تسبباً للتوتر في العالم؟ما هي المدن الأقل تسبباً للتوتر في العالم؟ما هي المدن الأقل تسبباً للتوتر في العالم؟ما هي المدن الأقل تسبباً للتوتر في العالم؟ما هي المدن الأقل تسبباً للتوتر في العالم؟ما هي المدن الأقل تسبباً للتوتر في العالم؟
    دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN) — إذا كانت راحة البال تعني التنزه في شوارع يطغى عليها اللون الأخضر تحت الأشجار والورود، أم امتلاك رصيد خيالي في البنك يُوضع تحت تصرفكم، أم وظيفة تُشعرك بسعادة قصوى، فلا شك بأن المكان الأفضل للاستمتاع بكل هذه الرفاهية هو ألمانيا!

    وقد كشفت دراسة جديدة عن المدن الأكثر والأقل تسبباً للتوتر في العالم لعام 2017، مستندة إلى عوامل عدة، منها مستويات حركة المرور والنقل العام، ونسبة المساحات الخضراء، ووضع المواطنين الاقتصادي بما في ذلك مستويات الديون، والصحة البدنية والعقلية، والكمية الوافية من أشعة الشمس التي تحصل عليها المدينة سنوياً.

    وتألقت أربع مدن ألمانية في المراكز العشرة الأولى ضمن القائمة التي تضمنت 150 مدينة حول العالم، إذ جاءت مدينة شتوتغارت الجنوبية في المركز الأول، ومن ثم تبعتها هانوفر في المركز الثالث، ومن ثم ميونيخ في المركز الخامس، وهامبورغ في المركز التاسع، بشكل متساوي مع غراتس النمساوية.

    كما جاءت دولة لوكسمبورغ الصغيرة، والتي لا يتخطى عدد سكانها 600 ألف نسمة، في المركز الثاني ضمن قائمة المدن الأقل تسبباً للتوتر

    وقد أظهر التقرير أيضاً أن سكان سنغافورة وتايبيه هم الأكثر تقبلاً لوسائل النقل العام في المدن، بينما تمتعت لايبزيغ الألمانية ومونبلييه الفرنسية بأدنى مستويات الازدحام المروري.

    وجاءت العاصمة الإماراتية أبو ظبي في المركز الأول من ناحية الأمن، بناء على متوسط معدلات السرقة والقتل الرسمية في بيانات الأمم المتحدة، إذ يعتبرها سكانها من أكثر الأماكن الآمنة للعيش، ثم تبعتها أوساكا اليابانية في المركز الثاني في فئة الأمن

    ورغم أن الطقس المشمس يُعتبر أحد أهم العوامل المحسنة للمزاج في العالم، إلّا أن مستويات أشعة الشمس العالية لم تؤثر كثيراً على ترتيب المدن، إذ تصدرت العاصمة السورية دمشق، والتي مزقتها الحرب، هذه الفئة، بينما كانت بوردو الفرنسية، المدينة التي تتمتع بأعلى مستويات لأشعة الشمس من بين المدن في المراكز العشرة الأولى.

    وجاءت العاصمة العراقية بغداد في ذيل القائمة، كأكثر المدن المسببة للتوتر، تبعتها العاصمة الأفغانية كابول، ولاغوس في نيجيريا، والعاصمة السينغالية داكار، والعاصمة المصرية القاهرة

    المصدرCCN

يجب تسجيل الدخول للرد على هذا الموضوع.